خطوة بسيطة تصل بك إلى القمة !

قبل شهرين تقريباً أخبرت فريق العمل بأني سأكون أحد الموجهين في ستارت أب ويكيند – الاسكندرية، سألني أحد أفراد الفريق، لماذا؟ ما الذي سيستفيده مشروع عقار ماب من هذا الموضوع؟ لم أجد جواب فيه جدوى تجارية لمساهمتي في هذا الحدث ودعمي لرواد الأعمال الجدد، ولكني اكتفيت بأن أقول له بأنه لا يجب أن يكون هناك سبب تجاري لكل ما نقوم به في الشركة، أحياناً يجب علينا أن ندعم المجتمع وندعم القطاع الذي نعمل به من باب التشجيع والمساعدة ..

بالفعل شاركت في الحدث، وحاولت الإفادة قدر الإمكان.. وخلال مساعدتي لأحد الفرق المشاركة تعرفت على صحفية كانت تقوم بتغطية الحدث، وعندما تعرفت على تجربتي قررت مقابلتي وبدأت بتسجيل الحوار، ومن ثم قامت بنشر الحوار في موقع The Next Web المهتم بالإنترنت ومشاريع الويب. أعتقد بأن هذا المقال الذي جاء بمحض الصدفة ولم يكن مقصود إطلاقاً كان من أقوى المقالات التي كتبت عن محرك بحث عقار ماب. نزل المقال وتم تداوله على تويتر بشكل كبير وحصلنا على تغطية إعلامية ممتازة، واستغليت الموقف طبعاً وأثبت لزميلي الذي سألني عن جدوى المساعدة، بأن العمل الجيد ينتج نتائج جيدة.

كان المفروض ان تنتهي القصة هنا، لكن حدث شيء جعل هذه التجربة بالفعل درس لي شخصياً، حيث وصلت نتائجة إلى أبعد مما كنت أتصور. قبل اسبوعين تواصلت معي سيدة من تركيا وأخبرتني بأنه قد تم ترشيح عقار ماب لكي يكون ضمن قائمة Arabia500 – أسرع ٥٠٠ شركة نمواً في الوطن العربي، حيث يتم اختيار هذه الشركات من قبل عدة خبراء عالميين أحدهم هو Michael Porter مخترع أهم نظريات الإدارة الاستراتيجية. المهم، قامت السيدة بإجراء مقابلة معي، وطلبت مني بعض الملفات والإحصائيات، وبعد عرض أرقام الشركة وإحصائياتها على اللجنة المختصة، تم بالفعل اختيار عقار ماب لتكون ضمن القائمة تحت قسم الشركات الناشئة – Startups.

لم يتوقف الأمر هنا فحسب، تم دعوتي من قبل مكتب رئيس الوزراء التركي المنظم لقمة ريادة الأعمال لعام ٢٠١١ والتي ستقام في اسطنبول من ٣ إلى ٦ ديسمبر، بهدف استعراض تجربة عقار ماب ومسيرة المشروع والنجاحات المتواضعة التي حققناها حتى الآن. ضمن الحدث، سيلقي رئيس الوزراء التركي طيب رجب أردوغان كلمة عن ريادة الأعمال، وسيلقي أيضاً نائب الرئيس الأمريكي Joe Biden كلمة أخرى، ومن ثم أعتقد ستكون كلمتي هي التالية … طبعاً أمزح، أكيد سأكون آخر واحد 🙂

بصراحة.. أنا من هواة تسويق المشاريع وإعطاءها أكبر قدر من التغطية، وقد سعيت كثيراً لتسويق عقار ماب بأكبر قدر ممكن، لكني لم أتوقع أن مشاركة إيجابية بسيطة في حدث صغير في اسكندرية يمكن أن تكون سبباً في الوصول إلى قمة ريادة الأعمال. بالفعل.. خطوة إيجابية بسيطة يمكن أن تصل بك إلى القمة !

9 تعليقات على “خطوة بسيطة تصل بك إلى القمة !”

  1. لن اتحدث عن سؤال الموظف وإجابتك ، لان مشاركة المنشآت بالنشاطات الاجتماعية – مهما كان نوعها – واجب على الجميع إضف لذلك ان له فوائد عديدة

    تستاهل كل خير

    واتمنى لك التوفيق

  2. رائع ياعماد

    ماقمت به ما هو الا تسويق للموقع بطريقه مباشرة وبعض الاحيان تكون غير مباشرة

    حضور المؤتمرات والمشاركة فيها والحديث عن مشاريعك يعتبر تسويق ناجح بنظري

    دائما يجب ان لا ننظر لحضور المؤتمرات فقط لأن نكون مستمعين بل يجب ان نسوق لأنفسنا ومشاريعنا بطريقه ذكية وهذا ما قمت به انت

    بالتوفيق لك ياعماد

  3. تهانينا أستاذ عماد،

    فعلاً أن تستحق كل تقدير واهتمام وأكثر مما حصلت عليه.

    بالتوفيق وإلى الأمام إن شاء الله

  4. استانست بما قرأته و عن التقدم الذي حققته من خلف المشاركة بـ ستارت أب ويكيند ..

    أتمنى لك التوفيق
    لك تحياتي ,,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *